rowaad

الأمن الغذائي في الكويت

تحليل الامن الغذائي في الكويت

يتحقق الأمن الغذائي عندما يكون بإمكان جميع الأفراد، في جميع الأوقات، الوصول إلى الغذاء بطريقة مادية واجتماعية واقتصادية، يلبي احتياجاتهم الغذائية لحياة صحية ونشطة، وذلك من خلال توفير أنواع الطعام التي يفضلونها.

يلعب الإنتاج الحيواني والنباتي دورًا كبيرًا في تحقيق الأمان الغذائي من خلال توفير اللحوم والبيض والحليب والخضراوات ذات القيمة الغذائية العالية والآمنة. يتأثر الأمن الغذائي بعوامل عديدة، مثل البيئة، والمياه، وتوفر العلف، والأسعار، والأمراض، وسلامة الغذاء. في هذا السياق، تعتمد الكويت بشكل كبير على استيراد الغذاء، وتحتل المرتبة الأولى عالميًا في استهلاك اللحوم (الدواجن واللحوم الحمراء) للفرد. إحصائيات منظمة الأغذية والزراعة للأمم المتحدة تظهر أن الكويت تنتج نحو 30% و23% من احتياجاتها من اللحوم الطازجة والحليب على التوالي.

تبلغ مستويات الاكتفاء الذاتي من الأعلاف الحيوانية والخضراوات حوالي 5% و55% على التوالي. البيوت الزجاجية الصغيرة والمتوسطة تُعد مصدرًا رئيسيًا لإنتاج الخضراوات، ولكن تشغل مساحة إجمالية تمثل 1% فقط من إجمالي المساحة المزروعة بالمحاصيل الزراعية. والجدول التالي يوضح تطور الاستهلاك ونسب الكتفاء الذاتي لاهم المنتجات الزراعية:

النوع 2017 2018 2019
  لحوم الحمراء الإنتاج المحلي 8947 9041 11072
المتاح للاستهلاك 57940 54439 52124
معدل نصيب الفرد 14 13 12
الاكتفاء الذاتي 15% 17% 21%
  لحوم الدواجن الإنتاج المحلي 55755 61118 61187
المتاح للاستهلاك 186938 199259 197489
معدل نصيب الفرد 46 47 44
الاكتفاء الذاتي 30% 31% 31%
  الأسماك الإنتاج المحلي 2876 2433 2215
المتاح للاستهلاك 30664 30303 31758
معدل نصيب الفرد 7.5 7.2 7.1
الاكتفاء الذاتي 9% 8% 7%
  الروبيان     الإنتاج المحلي 1232 698 666
المتاح للاستهلاك 6469 7276 6439
معدل نصيب الفرد 1.6 1.7 1.4
الاكتفاء الذاتي 19% 10% 10%

من خلال الجدول، يظهر أن الكويت كانت تحقق نسب اكتفاء منخفضة جدًا في السنوات السابقة، مما يشكل تهديدًا للأمان الغذائي في البلاد. نتيجة لهذا، وضعت الكويت استراتيجية لتعزيز الأمان الغذائي داخل حدودها وتحقيق نسب مرتفعة من الاكتفاء الذاتي. اعتمدت هذه الاستراتيجية على أربع ركائز أساسية:

  • توفير الغذاء.
  • سهولة الوصول إلى الغذاء.
  • الاستخدام والانتفاع الأمثل.
  • الاستقرار.

بفضل هذه الاستراتيجية، نجحت الكويت في تحقيق نسب مرتفعة من الاكتفاء الذاتي، حيث احتلت المركز الثاني في الأمان الغذائي في المنطقة العربية بعد دولة قطر، والمركز 28 عالميًا من بين 133 دولة. هذا يؤكد سلامة الخطط التي تنتجها الدولة، وتعكس تميز الجهود الحكومية المستمرة في تحقيق الأمان الغذائي.

تولي دولة الكويت الأمان الغذائي أهمية خاصة وتعتبره سياسة استراتيجية أساسية في رؤيتها. لا يقتصر الأمان الغذائي في الكويت على تأمين الاحتياجات الغذائية الأساسية والثانوية فقط، بل يتعدى ذلك إلى التركيز على سلامة الغذاء واستدامته، وتعزيز الثروة الغذائية.

تتضمن سياسات الأمان الغذائي في خطة التنمية المستدامة:

  • تحقيق معدل نمو حقيقي للقطاع الزراعي بنسبة 6.6% سنويًا، مع زيادة في حجم الاستثمار الإجمالي ومساهمة أساسية للقطاع الخاص.
  • تعزيز دور القطاع الزراعي وزيادة معدلات نموه لرفع نسب الاكتفاء الذاتي.
  • تشجيع استخدام التقنيات الحديثة في الزراعة ورفع كفاءة المشروعات الإنتاجية بالقطاع الزراعي.
  • تحسين إدارة وحماية وصيانة الموارد المائية.

في إنجاز متميز، احتلت الكويت المركز الأول عربيًا وخليجيًا في مؤشر الأمان الغذائي لعام 2020، الصادر عن مجلة “إيكونوميست”. رغم تراجعها 6 مراكز عن تصنيف 2019، إلا أن الكويت حصلت على 70.7 نقطة في مؤشر 2020، واعتمد هذا المؤشر على 4 عوامل رئيسية، وهي:

  • القدرة على تحمل تكاليف الغذاء.
  • توافر الغذاء.
  • نوعية وجودة الغذاء.

الموارد الطبيعية والقدرة على التحمل. والجدول التالي يوضح النقاط التي حصلت عليها الكويت والمركز حسب تقرير مجلة إيكونوميست:

المؤشر النقاط المركز
مؤشر القدرة على تحمل تكاليف الغذاء 82.7 34
مؤشر توافر الغذاء 68.3 21
مؤشر نوعية وجودة الغذاء 86.4 25
مؤشر الموارد الطبيعية والقدرة على التحمل 37.2 103

والجدول التالي يوضح اهم المؤشرات الخاصة بالأمن الغذائي في الكويت خلال 2020 _ 2021:

2021 2020 المؤشر
2.5% 2.7% مؤشر نقص التغذية
3371 3420 مؤشر التوفر (كيلو كالوري / للفرد / يوم)
%136 %138 مؤشر الوفر %
  %23.7 مؤشر الاستغلال

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

arالعربية
تواصل معنا
💬 دعنا نساعدك
مرحبا بك 👋
كيف يمكننا مساعدتك؟